ستزّهرُ عمّا قريبٍ … ! / محمد بن جلول *
بواسطة مسارب بتاريخ 10 أبريل, 2012 في 07:24 مساء | مصنفة في متعة النص | 10 تعليقات عدد المشاهدات : 6446.

 

 

 

 

 

 

 

 

1/

أتوخّى جُنوني !

ألامسُ عقلي سريعاً صريعاً يتدفّقُ من كلّ حَدبٍ ،

 يُرتّبُ صفّاً بصفٍّ ويصّرخ

أنا.

شارعٌ يتفتّحُ !

يدٌ في أصيصٍ تُسلّمُ

مشتلةٌ

من رؤوسٍ ستزّهر عمّا قريبٍ … !

2/

حمامٌ يرشُّ على السَّطحِ

يغسلُ مئذنةً !

عَميقاً

قُبيلَ طُلوعِ الشّمسِ !

ينقرُ ..

3/

دمٌ أخضرٌ

دمٌ سيشربُ قهوتهُ واقفاً ، يسري صَباحاً

في دمي !

يجري سماءً ترتّبُ زُرقتها

مقعداًً!

أوضّبُ كبدي محروقةً ، أجلسُ قلبي أنّي أضخُّ سُعالاً بارداً ،

دمهُ أخضراً !

يشربُ قهوتهُ واقفاً يســري …

 

 

4/

ألمسُ كفّي خُطوطاً

أراجعُ لحُماتِ عُمري عظام الحكاياتِ ،أصادرُ عضّواً شريداً

وأحسبُ _ خطاً بخطٍ

دوائَر أمسي !

تجيءُ الحقيقةُ

مرسلةً كالوحيِّ من سمواتِ عيونكِ !

خضراءَ

تحملُ رأسي !


التعليقات: 10 تعليقات
قل كلمتك
  1. قصيدة جميلة ايها الصديق.. الاجمل انك تقدم الينا دوما عصارة جمالك الداخلي فتغسل عنا غبارنا اليومي الذي تتعبنا به الحياة.. لك كل الدهشة والتقدير..

  2. الصديقة الخالدة والمختارة ،
    المبدعة.
    الدهشة ما ترسمين من بهاءٍ ، والبهاء كلّ البهاء صبغة قلبكِ فيه .. دمتِ رائعةً

  3. نسيمة قال:

    شكرا على الابداع ……….فصداقتك شرف كبير لنا

  4. محمد بن جلول قال:

    على الرّحب والسعة نسيمة .. الشّرف لي

  5. السلام عليكم
    ما شاء الله اتحفتنا بهذا الابداع المخطوط …..شكرا جزيلا …تحياتي ….من الجلفة

  6. محمد بن جلول قال:

    من ذوقك العالي البلاغة الصامتة .. العفو واهلابك

  7. الله يبارك و ربي يوفقك اخي

  8. شريف بن واز قال:

    جميل حقا صديقي محمد

  9. مسارب قال:

    هذا من ذوقك العالي صديقي الشاعر شريف .. دمت بهياً ومبدعاً

  10. نصّ عميق ،،،يتوالد دهشة ،،هذا هو الشّعر ،،،ومن قال أنّه نثر ،،،سأجيبه : هذه هي روح الشّعر ،،،،،وجسده

اترك تعليقا