مشاغل جزائرية …أديبات من الجزائر العميقة…./ فايزة لكحل
بواسطة admin بتاريخ 5 يناير, 2019 في 09:36 مساء | مصنفة في حفريات | لا تعليقات عدد المشاهدات : 188.

صدر منذ أسابيع قليلة كتاب يعد الأول من نوعه في فكرته الجامعة لمختلف الكتابات الإبداعية، حيث استطاع 
الكاتب و الناقد السعودي مشعل العبادي جمع نصوص مختلفة الأجناس متنوعة المحتوى من خاطرة وقصة وقصة قصيرة جدا وشعرعمودي ونثري وخاطرة .
يقع الكتاب في 600 صفحة من الحجم الكبير ، صدر بالجزائر عن دار أفق 
وضم بين ضفتيه 142 نصا شعريا ونثريا لكاتبات جزائريات منهن من برزن بنصوصهن لأول مرة في كتاب مطبوع على غرار هدى طابوش، نسيمة مجيدي ، مريم بن خروف ، حنين أحمد طه وغيرهن… وهناك كاتبات معروفات نذكر منهن : سليمة مليزي ، عائشة بنور ، نوارة لحرش أم سهام، سامية خنين، ناهد بوخالفة،
فضيلة معيرش ، فايزة لكحل ، نبيلة سنوساوي( منتهى حنين) ، حليمة بريهوم ….
والذي سهل من مهمة الكاتب مشعل العيادي في جمع النصوص ومراجعتها وتقديمها للطبع كل من الشاعرة نبيلة سنوساوي و الكاتبة فايزة لكحل اللتان ساعدتا على التواصل مع الكاتبات وجمع مادتهن الأدبية…
ومماجاء في مقدمة الكاتب بقلم الشاعر مشعل العبادي ايمانه بأهمية مثل هذه الكتب في اثراء الساحة الأدبية العربية و التنويه و التعريف بالمواهب الناشطة في الوسط الإبداعي… فالأدب النسوي تبدو أوتاده متينة ، واقلام أديبات الجزائر لا يشق لهن غبار ، فهي مبادرة تحسب للكاتب في رهان أدبي جزائري يشهد له الركود وغياب التنسيق بين مختلف الجهات الفاعلة والمبدعين ، يحسب للنخب الجهد الشخصي من طبع ونشر …. مما جاء في تقديمه: ” إن تعدد الكتابات الإبداعية على اختلافها
جعلني اطلع على مختلف أجناسها إما حسب البرنامج التعليمي الذي تلقيناه 
حسب برنامج الدراسة ، وإما حسب القراءات الحرة ، وما حفزني على الإطلاع أكثر هو تنوع اللون الادبي الذي تعددت خصائصه الشكلية و المضمونية ،وتلامسه في مواضيع كثيرة من قضايا مجتمعاتنا العربية…..”…تعد هذه التجربة الرائدة حافزا لمبادرات أخرى قد تخدم الأقلام المبدعة وتحفزها للنجاح والإبداع..

صدر منذ أسابيع قليلة كتاب يعد الأول من نوعه في فكرته الجامعة لمختلف الكتابات الإبداعية، حيث استطاع 
الكاتب و الناقد السعودي مشعل العبادي جمع نصوص مختلفة الأجناس متنوعة المحتوى من خاطرة وقصة وقصة قصيرة جدا وشعرعمودي ونثري وخاطرة .
يقع الكتاب في 600 صفحة من الحجم الكبير ، صدر بالجزائر عن دار أفق 
وضم بين ضفتيه 142 نصا شعريا ونثريا لكاتبات جزائريات منهن من برزن بنصوصهن لأول مرة في كتاب مطبوع على غرار هدى طابوش، نسيمة مجيدي ، مريم بن خروف ، حنين أحمد طه وغيرهن… وهناك كاتبات معروفات نذكر منهن : سليمة مليزي ، عائشة بنور ، نوارة لحرش أم سهام، سامية خنين، ناهد بوخالفة،
فضيلة معيرش ، فايزة لكحل ، نبيلة سنوساوي( منتهى حنين) ، حليمة بريهوم ….
والذي سهل من مهمة الكاتب مشعل العيادي في جمع النصوص ومراجعتها وتقديمها للطبع كل من الشاعرة نبيلة سنوساوي و الكاتبة فايزة لكحل اللتان ساعدتا على التواصل مع الكاتبات وجمع مادتهن الأدبية…
ومماجاء في مقدمة الكاتب بقلم الشاعر مشعل العبادي ايمانه بأهمية مثل هذه الكتب في اثراء الساحة الأدبية العربية و التنويه و التعريف بالمواهب الناشطة في الوسط الإبداعي… فالأدب النسوي تبدو أوتاده متينة ، واقلام أديبات الجزائر لا يشق لهن غبار ، فهي مبادرة تحسب للكاتب في رهان أدبي جزائري يشهد له الركود وغياب التنسيق بين مختلف الجهات الفاعلة والمبدعين ، يحسب للنخب الجهد الشخصي من طبع ونشر …. مما جاء في تقديمه: ” إن تعدد الكتابات الإبداعية على اختلافها
جعلني اطلع على مختلف أجناسها إما حسب البرنامج التعليمي الذي تلقيناه 
حسب برنامج الدراسة ، وإما حسب القراءات الحرة ، وما حفزني على الإطلاع أكثر هو تنوع اللون الادبي الذي تعددت خصائصه الشكلية و المضمونية ،وتلامسه في مواضيع كثيرة من قضايا مجتمعاتنا العربية…..”…تعد هذه التجربة الرائدة حافزا لمبادرات أخرى قد تخدم الأقلام المبدعة وتحفزها للنجاح والإبداع..

اترك تعليقا